"جنرال إلكتريك" تسلط الضوء على أهمية الإرشاد المهني في تمكين المرأة

تسلط شركة "جنرال إلكتريك"، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: GE)، الضوء على أهمية توفير الإرشاد المهني لتعزيز مستويات تمكين المرأة ضمن بيئة العمل، وذلك من خلال دعمها لــ"منتدى شبكة سيدات الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" بدورته الافتتاحية التي تنعقد في دبي تحت رعاية معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة التجارة الخارجية. وتعد "جنرال إلكتريك" الراعي الفضي للمنتدى الذي ينعقد يومي 12-13 أبريل 2012 بحضور ما يزيد على 350 سيدة أعمال.
 
ويهدف المنتدى إلى ترسيخ مكانة سيدات الأعمال وتعزيز حضورهن في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تعتبر إحدى الأسواق الرئيسية لـ "جنرال إلكتريك" منذ أكثر من 80 عام، وذلك عبر توسيع شبكات سيدات الأعمال وصقل مهاراتهن ومدهن بخبرات جديدة.
 
بهذه المناسبة قال نبيل حبايب، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: "لا شك بأن الوسيلة الأكثر فعالية لإحداث تغييرات إيجابية تدفع بالمنطقة نحو الأفضل هي في مساعدة المرأة على الاستفادة المثلى من إمكاناتها الكبيرة. ومن هذا المنطلق، يجب علينا بذل كل جهد ممكن لتعزيز مشاركة المرأة في القطاعين العام والخاص، وهو المبدأ الذي تعمل شركتنا على تطبيقه من خلال تفعيل دور الكوادر النسائية في ’جنرال إلكتريك‘ على مستوى المنطقة، مع التركيز بشكل خاص على تنمية مهاراتهن القيادية. وبذلك، فإنننا نسعى إلى بناء قاعدة قوية من القيادات النسائية، عبر مبادرات تنويع الموارد البشرية، وشبكة القيادات النسائية". 
 
وخلال جلسة تناولت موضوع "تطوير المنطقة من خلال الإرشاد المهني" ضمن "منتدى شبكة سيدات الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا"، أكد جو شالوحي، مدير الموارد البشرية في "جنرال إلكتريك" على الدور المحوري الذي تلعبه "شبكة جنرال إلكتريك للمرأة" - التي تأسست عام 1997 - في تعزيز ثقافة الإرشاد المهني من خلال نموذج الإرشاد الخاص بالشركة "ارتباطاتي". وأدارت هذه الجلسة نينا إيستون، كبيرة المحررين والرئيس المشارك لقمة "أقوى النساء" التي تنظمها مجلة "فورتشن" الأمريكية. 
 
وأشار شالوحي إلى أن برنامج "القيادات النسائية" يبحث عن أفضل النساء أداءً في المناصب الإدارية ليقدمّهن إلى المرشدين المهنيين؛ حيث يتم تكليفهن بمهمات مدة كل منها 6 أشهر مع الاستعانة بخبرات مدربين خارجيين لمساعدتهن على تعزيز قدراتهن، وهو ما يسهم بدوره في تحقيق تقدّم ملحوظ عن طريق الإرشاد المهني.
 
وتهدف "شبكة جنرال إلكتريك للمرأة" قبل كل شيء إلى توسيع نطاق نموها، وهي تجمع تحت مظلتها ما يزيد على 500 امرأة تعمل في "جنرال إلكتريك" بهدف تعزيز مهاراتهن القيادية، ومساعدتهن على تحسين ممارسات الأعمال التي يتبعونها، وتمتين صلاتهن الشخصية، واغتنام فرص التطور المهني. ويعتبر الإرشاد المهني من أهم محاور عمل "شبكة جنرال إلكتريك للمرأة" إلى جانب تبادل أفضل الخبرات والممارسات والمعارف للاستفادة من تجارب نساء ناجحات يشكلّن مثالاً يحتذى به. 
 
وكانت "جنرال إلكتريك" قد نالت في وقت سابق من هذا العام جائزة من معهد Great Place to Work كواحدة من أفضل جهات التوظيف للمواطنين الإماراتيين والنساء في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بناء على مسح شامل تم إجراؤه في أوساط موظفي الشركة. كما تم تصنيف "جنرال إلكتريك" كواحدة من الشركات الـ25 الأكثر ابتكاراً في العالم من قبل مجلة "بزنس ويك"، وواحدة من الشركات الـ50 الأكثر إبداعاً في العالم من قبل "فاست كومباني".
 
وتلعب "جنرال إلكتريك" دوراً مهماً في النمو الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ حيث عملت طوال العقود الماضية على تأسيس حضور قوي لها انطلاقاً من مقرها الإقليمي في دبي، ناهيك عن بناء قاعدة جغرافية واسعة تضم 17 منشأة في ثماني دول حول العالم. كما استثمرت الشركة مبلغ 200 مليون دولار أمريكي في مبادرات تهدف إلى تعزيز مشاريعها المحلية في منطقة الشرق الأوسط على مدى الأشهر الـ24 الماضية. 
 
التعليقات
  • Salima Braik
    Salima Braik
    الاربعاء 02 مايو 2012
    Yes of course General Electric is one of the most famous companies in the world I am an employee of GE for more than 6 years ago and I'm proud that I belongs to this great society .
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------