معرض أبو ظبي الدولي للكتاب..نجاح وتألقُ متواصل

معرض أبو ظبي

إنطلق معرض أبو ظبي الدولي للكتاب هذا العام للمرة العشرين على التوالي من 15-20 مارس 2011 ،ويأتي تنظيمه كل عام محاولةً لتلبية احتياجات المجتمع الأدبي المتواجد في كل مكان، وهو المعرض الأكثر رواجاً وشعبية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولكونه من الفعاليات الأكثر شعبية في أبوظبي يجتذب معرض الكتاب عدداً كبيراً من الناشرين، وبائعي الكتب، والقرّاء من مختلف أنحاء العالم، حيث يهدف المعرض إلى خلق سوق تجارية نشطة لدور النشر الرائدة عالمياً.

يعتبر معرض أبو ظبي الدولي للكتاب مبادرة أعمالٍ كبرى يقوم بها مشروع “كتاب” المشترك بين هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ومعرض فرانكفورت للكتاب. وهدف مشروع “كتاب” هو تطوير صناعة الكتاب والنشر وتشجيع القراءة في أبوظبي والإمارات العربية المجاورة. وسوف يركز “كتاب” على جعل معرض أبوظبي الدولي للكتاب دولياً حقاً وعلى تطوير فرصة التواصل على المدى البعيد بين أوساط الناشرين العرب والدوليين.
 
هذه هي أبوظبي في طريقها لتكون المحرك الدافع لعملية التنمية المهنية والتجارية لصناعة النشر الإقليمية، كما أنها ملتزمة مادياً وفلسفياً بمساندة طويلة الأجل للتطور الحاصل لصناعة الكتاب عالمياُ.
 
التعليقات
لايوجد تعليقات. كن أول المشاركين على معرض أبو ظبي الدولي للكتاب..نجاح وتألقُ متواصل
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------