معرض "لوكس غاليري للجمال" يخطف أنفاس النساء في كافة أرجاء المنطقة

معرض "لوكس غاليري للجمال" يخطف أنفاس النساء في كافة أرجاء المنطقة

18 سبتمبر 2013 - أطلق معرض الجمال "لوكس غاليري للجمال"، الفعالية التي تزخر بالجمال، والموضة، والتألق،في دبي، يوم 16 سبتمبر في فندق "أتلانتس ذا بالم"، ليخطف الأضواء للمرة الثالثة على التوالي، ويمنح اثنتين من مستهلكات منتجات لوكس الفرصة لتصبحا من مصممات الأزياء الراقية.

وقدّم "لوكس غاليري للجمال" للمشاركات فيه، بإشراف خبرائه الثلاثة المشهورين، المعرفة المتعمقة والنصائح القيّمة لإثراء ثقافتهنّ في مجال الموضة وتصميم الأزياء. هذا وحظيت 9 من محبّات لوكس من شتى أنحاء المنطقة، بفرصة عرض تصاميمهنّ على مدرج لوكس، قبل أن تختار لجنة التحكيم الفائزتَين في النهائيات. وهكذا، حصلت كل من زينب أولماين، ممثلةً دولة الإمارات العربية المتحدة، وهبة الضاوي من المملكة العربية السعودية، على مبلغ 100,000 د.إ./ر.س.، بمثابة دعم لإطلاق مشاريع تصميم الأزياء الخاصة بهما.

 

وقد أقامت لوكس، وهي إحدى ماركات الجمال لشركة يونيليفر، شراكة مع مصمم الأزياء العالمي الشهير عبد محفوظ الذي ترأس لجنة التحكيم في مسابقة الأزياء هذه. وكجزء من هذه الفعالية، عرض السيد محفوظ أيضاً مجموعته الأخيرة في عرض حصري للأزياء. وتجدر الإشارة إلى أن ماركة عبد محفوظ تضم ثلاثة خطوط إنتاج، وهي فساتين الزفاف، والأزياء الراقية، والملابس الجاهزة؛ وتساهم مجتمعة في الحفاظ على رقي الأزياء والتصاميم المبتكرة.

وعن هذه الفعالية، قال مذوسوذان راو، نائب الرئيس في قطاع التسويق في شركة يونيليفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "ننتظر بفارغ الصبر معرض "لوكس غاليري للجمال" المخصص للنساء في شتى أنحاء المنطقة. اليوم، تواصل لوكس مهمتها لتمنح كل امرأة حول العالم شعوراً رائعاً من خلال استخدام مجموعتها للعلاجات الفاتنة بالبشرة التي تتألف من مكوّنات ممتازة وعطور خلابة، كما أنها فرصة عظيمة لتشجيع كل من تستخدم منتجاتنا على تحقيق أحلامها مع لوكس."

وقد شاركت في لجنة التحكيم أيضاً، إلى جانب عبد محفوظ، مصممة الأزياء الشابة العنود بدر التي تُعتبر من المصممين الموهوبين في المنطقة. العنود بدر اسم لامع في ساحة الأزياء السعودية، فهي مصمّمة ماركة "ليدي فوزازا" أو Lady Fozaza، وهي عبارة عن خط أزياء خاص بالسترات أبصر النور في إمارة دبي، وانطلق منها إلى كافة أرجاء المنطقة، حتى بدأ يحط رحاله في خزانات أشهر النجمات مثل كيم كارداشيان، ونانسي عجرم، ولجين عمران. وتولّت العنود تدريب المشاركات حول أحدث صيحات الموضة، والأقمشة، بالإضافة إلى إعطاء كل واحدة منهنّ نصائح مختلفة حول تصميم الأزياء لمساعدتها على تصميم فساتينها.

أما الخبيرة البارزة الأخرى في هذه الفعالية فكانت جيهان الحداوي، وهي مقدمة برامج سعودية على شاشة روتانا خليجية، وناشطة اجتماعية معروفة جداً في المملكة العربية السعودية، وعضو في مجلس حقوق الإنسان للسعودية، ومؤسسة مينتور العربية لوقاية الأطفال والشباب من المخدرات، وجمعية زهرة لمكافحة سرطان الثدي. وتولّت جيهان توجيه المتسابقات حول مهارات العرض والإلقاء، وتدريبهنّ على كيفية التصرّف أمام عدسة الكاميرا.

وتخلل الفعالية النهائية أداء خاص للفنان اللبناني سعد رمضان الذي شارك في الموسم الخامس من برنامج ستار أكاديمي وسطع نجمه بسرعة بين زملائه المشتركين، بفضل قدرته على أداء أنواع مختلفة من الموسيقى. وبدأ عدد محبي سعد يزداد يوماً بعد يوم، إلى أن وصل إلى النهائيات، ورفع اسم لبنان عالياً. وقد أقام سعد أيضاً شراكة مع لوكس لإعادة توزيع أغنية عبد الحليم حافظ الخالدة "أهواك"، التي استخدمتها الماركة في أحدث إعلان تلفزيوني لها.

إن "لوكس غاليري للجمال" مبادرة اتخذتها لوكس لتلبية احتياجات كل امرأة تحلم بأن تشعر وتعيش وكأنها نجمة، ومنحها شعور الجمال والتألق الذي لا مثيل له. لأن لوكس تثق بأن كل امرأة في الكون جميلة، وحده "لوكس غاليري للجمال" قادر على إبراز النجمة التي بداخلك. 

نبذة عن لوكس

بدأت لوكس تركيب منتجات العناية بالجمال منذ العام 1925، عندما أطلقت أول صابونة جمال في العالم مع شعار "صُنعت كأغلى صابونة فرنسية". وبات اسمها منذ ذلك الحين مرتبطاً بأكثر من 400 نجمة عالمية، من أمثال بريجيت باردو، ومارلين مونرو، وصولاً إلى أشواريا راي، والممثلة الصينية شو كاي، لتصبح الصابونة الأكثر مبيعاً في العالم التي تمنح النساء في أكثر من 100 بلد الملمس الأنيق والناعم الذي تتمتع به نجمات السينما.

تعتبر لوكس أن التحلي بالجمال ليس بالمهمة الصعبة، فالأمر يتعلق بالاستمتاع، منذ لحظة بدء الاستحمام، وبالشعور الرائع الذي يمنحه، وصولاً إلى المتعة التي ستلمسينها عندما تلاحظك كلّ العيون بعد ذلك. نهدف إلى جعل الجمال بمتناول كل سيدة أينما كانت في هذا العالم، لكي نمنحها شعوراً بالسعادة العارمة عند الاستحمام والعناية بالبشرة، ونشجّعها على الشعور بالجمال والثقة كل يوم! إن مجموعتنا الخاصة بالعناية بالبشرة والغنية بالعطور الراقية التي أبدعها أفضل صانعي العطور في العالم، سوف تدلّل حواسك وتجعلك تنبضين بالصحة والجمال كلّ يوم.

نبذة عن يونيليفر

تعدّ يونيليفر إحدى الشركات الرائدة عالمياً في توفير المواد الاستهلاكية الغذائية ومنتجات الرعاية الشخصية والمنزلية، إذ تنتشر مبيعاتها في أكثر من 190 دولة، وتتواجد منتجاتها في 7 منازل من أصل 10 في العالم ويستخدمها أكثر من ملياري شخص حول العالم يومياً. تضم الشركة حوالي 171,000 موظف حول العالم، وبلغت مبيعاتها السنوية حوالي 50 مليار يورو في عام 2012. وترتكز أكثر من نصف أعمال يونيليفر على السوق الناشئة (56% في العام 2011)، حيث تعمل الشركة كل يوم بهدف توفير مستقبل أفضل للناس ومساعدتهم للحصول على التألق والسعادة والشعور بالرضى عبر المنتجات والخدمات التي تقدمها. وتتضمن محفظة منتجات "يونيليفر" مجموعة من المنتجات المعروفة عالمياً، ومنها كنور، وبرسيل / أومو، ودوف، وصانسيلك، وهلمانز، وليبتون، وريكسونا / شور، ووالز، ولوكس، وراما، وبوندس، وآكس.

وكهدف رئيسي لخطّة يونيليفر للمعيشة المستدامة، تطمح الشركة إلى مضاعفة حجم الأعمال وتقليص تأثير عمليات الإنتاج والاستهلاك على البيئة (بما في ذلك تقليل تأثير المصادر غير الطبيعية وتأثير الاستهلاك والتخلص من العبوات بعد الاستهلاك)، واتباع وسائل التأثير الاجتماعي الإيجابي لتحقيقها. وتلتزم الشركة بتحقيق ثلاثة أهداف رئيسيّة ألا وهي: مساعدة أكثر من مليار شخص لاتخاذ خطوات من أجل تحسين صحتهم، والحصول على جميع المواد الأولية الزراعية بشكل مستدام بحلول عام 2020، بالإضافة إلى عدم ربط النمو بالتأثير على البيئة. وتتضمّن طريق الشركة لتحقيق هذه الأهداف الثلاثة إنجاز حوالي 50 هدفاً يدعم الأهداف الرئيسيّة بحلول العام 2020. ولمزيد من المعلومات حول خطّة يونيليفر للمعيشة المستدامة، الرجاء زيارة www.unilever.com/sustainable-living/.

ومن الجدير بالذكر أن يونيليفر تصدّرت قطاع مصنّعي المواد الغذائية على مقياس داو جونز للاستدامة العالمية لمدة 14 عاماً متتالياً، كما أن الشركة مدرجة على مؤشر FTSE4 وحصلت على درجة 5 على المقياس البيئي مما جعلها على أعلى قائمة رواد البيئة، الأمر الذي أدّى الى انضمامها الى مؤشر 40 قادة أوروبا البيئيين (FTSE4Good Environmental Leaders Europe 40 Index). وفي العام 2011، احتلت الشركة مركز الصدارة في قائمة قادة استدامة الشركات العالمية، وذلك حسب المسح السنوي الذي أجرته شركة جلوب سكان/ سيستاين آبيليتي (GlobeScan/ SustainAbility) لعام 2012. كما تعتبر يونيليفر جهة العمل المفضلة في عدد كبير من الدول التي تعمل فيها حول العالم، وتمثل رمز الابتكار وتنمية المهارات القيادية.

لمزيد من المعلومات حول يونيليفر ومنتجاتها، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني: www.unilever.com.

التعليقات
لايوجد تعليقات. كن أول المشاركين على معرض "لوكس غاليري للجمال" يخطف أنفاس النساء في كافة أرجاء المنطقة
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
شاهدي أيضا
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------