لوِّن حيـــــاتك

لوِّن حيـــــاتك

باستطاعتك أن ترسمي لوحة فنية من صنع يديك وبريشتك تحاكي فيها منظراً لحدائق غناء تغرد فيها الطيور الصداحة وترفرف فيها الفراشات هنا وهناك وسط الأزهار والورود الزكية

 

وفي مقدورك أيضاً أن تلطخي لوحتك الفنية بألوان الدماء وترسمي جمله من الخفافيش والثعابين والأفاعي السامة

 

الحياة أشبه بلوحة فنية في يد رسام توحي بما يكنه صاحب الريشة من نظرة قد تتسع وقد تضيق حسب ما تمليه عليه نفسه من مكنونات

 

نظرتك للحياة تحكمها أفكارك سلباً أو ايجاباً فتستطيع تلوينها ( أي الحياة ) بألوان زهرية ربيعية مليئة بالتفاؤل والفأل الحسن ، وفي استطاعتك أيضاً أن تصبغها بألوان قاتمة مظلمة متشائمة تحكي تفكيرك وواقعك ونظرتك السوداوية للحياة

 

المتفائل دائماً يحمل ريشته في يده فيلون صفحة الكون بأبهى الألوان ، وقبل ذلك يلون ذاته بزهور الربيع

 

ها هو ذا يلون شفتيه الوردية بابتسامة جذابة براقه تدخل السرور على من حوله ، ويلون صفاته الخُلُقية بألوان الطيف التي تبهر في جمالها كل من رآها ، وتعكس ألوان قوس قزح في تناسقها وروعة سحرها

 

في مظهره الخارجي وهندامه تشع ألوان النقاء وحسن الذوق الذي يدل على ارتقاء أناقته لأن الله جميل يحب الجمال

 

من داخل قلبه ينظف الأدران ويمسح غبار دغل القلوب فيمحو الران الذي غطى قلبه ويسمح لشعاع التسامح والعفو والمحبة أن تدخل بألوانها الربيعية المزهرة فيرفرف القلب طرباً بعد أن اكتسى بأزهى الألوان

 

لا تكتفي يتلوين حياتك أنت ، بل لون حياة من حولك وساهم في ادخال السرور على الآخرين

 

وزِّع ألواناً رائعة هنا وهناك على هذا وذاك فأعطِ محتاجاً ، وواسِ محروماً ، وانصر مظلوماً ، وبعدها سترى أجمل الألوان أمام ناظريك وستشعر بسعادة غامرة

 

بقدر تفوقك في اختيار الألوان ووضعها في مكانها الصحيح بقدر ما يجعلك ذلك ناجحاً ومبدعاً بأرقى المعايير

 

ها هي الطبيعة بجمال سحرها الخلاب أضفت على الكون لوحة شاعرية وما ذاك إلا بتناغم ألوانها

 

انظروا كيف أبدع الخالق صنعها بألوان زادها المولى جمالاً

 

الألوان أمامنا ، والحياة تحتاج إلى تلوين بريشة مبدعة تستحق أن تملأ صفحة الكون بالتفاؤل الذي لا يحصل إلا بمجموعة ألوان متناسقة تبث الروح في جسد الحياة

 

لون حياتك بالطاعات وستكون هي الأجمل وهي الأساس بلا شك ، فالصلاة نور وضياء وهي لون من ألوان النقاء التي ترتسم على وجوه المصلين فتملأها سكينة وطمأنينة ، وكذا الصوم والصدقة وقراءة القرآن وعمل الخير ، كلها ستصبغ حياتك بأبهى حلة من الألوان

 

لون حياتك واستمر في التلوين فما خلق الله الألوان لكي نغض أبصارنا عنها

 

تعلم كيف ترسم وتلون ، وخذ دروساً وعبراً من عالم الألوان ، فالحياة صفحة بيضاء وأنت الذي ستبدع بريشة الفنان ، فأرنا أجمل الألوان لنجعل حياتنا عامرة بألوان من الخيرات

 

لوِّن وجدد في حياتك ،،، في فعلك الخير ... في بيتك ... في عملك ... في ملبسك ... في مأكلك ومشربك ... في كل نواحي حياتك .

 

نوّع في الطاعات ولا تقتصر على عبادة واحدة

 

تعلّم كيف تتصدق ولو بالقليل ... أتقن فن التسامح ... أبدع في العطاء ... أكثر من النوافل

 

جدد ... لون .... ارسم .... اعمل ....تفائل ... ابتسم

 

حياتك من صنع أفكارك فارتقِ بتفكيرك ؛ حتى تبدع وتلون حياتك بألوان الربيع

 

(لون حياتك) هو شعار المتفائلين الذين ارتقوا سلم المجد فوصلوا إلى الأعلى حتى لامست أيديهم نجوم السماء فكانوا مصابيح خير تنشر العطاء في فسيح هذا الكون الجميل

التعليقات
  • دانة الدنيا
    دانة الدنيا
    السبت 03 سبتمبر 2011
    الخواطر مره حلوه تسلموووووووووووووووو
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
شاهدي أيضا
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------