انطلاق مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي

مسابقة

يستضيف «منتدى MIT للمنطقة العربية» في شراكة مع «مبادرات عبداللطيف جميل الاجتماعية» (ALJ) ، وعبر مبادرة مشتركة مع منتدى «الابتكار العالمي عبر العلوم والتكنولوجيا» (GIST) يوم الخميس 29 سبتمبر 2011 حشداً من قادة الأعمال وصنّاع السياسات وطلاب الجامعات ورواد الأعمال الواعدين من أنحاء العالم العربي لإطلاق «مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي» في دورتها الخامسة رسمياً، وتتاح المشاركة في هذا الحدث مجاناً أمام كافة المهتمين.

يُذكر أن «منتدى MIT للمنطقة العربية» تأسّس عام 2006 وتمثلت مهمته منذئذ في نشر وتعزيز ثقافة الأعمال الريادية بالمنطقة العربية عبر توفير منصة لتبادل المعرفة ومناقشة المفاهيم الجديدة ورعاية جيل المستقبل من رواد الأعمال بالمنطقة. وتستقبل «مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي» سنوياً أكثر من 2000 خطة عمل طموحة للمشاركة بالمسابقة من بلدان الخليج والمشرق العربي وشمال أفريقيا، كما تنعقد جلسة تبادل أفكار سنوياً إيذاناً بانطلاق المسابقة يناقش المشاركون خلالها واقع حال الأعمال الريادية بمنطقة الشرق الأوسط، والتحديات والعقبات التي يواجها رواد الأعمال والآفاق الواعدة أمامهم.

وتقام أمسية إطلاق «مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي» بفندق «راديسون بلو» في جزيرة ياس بالعاصمة الإماراتية، وسيتناول نخبة من قادة الفكر وروّاد الأعمال من أنحاء المنطقة عدداً من المسائل ذات الأهمية الملحّة، ويمثل اللقاء فرصة لحث رواد الأعمال الواعدين من بلدان الشرق الأوسط على انتهاز فرصة المسابقة المرموقة لإظهار أفكارهم الريادية. كما ستنعقد جلسة حوارية عن الدور المتغيّر للأعمال الريادية بمنطقة الشرق الأوسط، وسبل تطوّر الأفكار الجديدة، والتحديات التي تواجه الشركات الناشئة وسبل التغلّب عليها.

وقالت هالة فاضل، رئيسة مجلس إدارة «منتدى MIT للمنطقة العربية»: "تمر المنطقة العربية بلحظات اقتصادية حاسمة، لاسيما مع حاجة المنطقة الماسّة إلى إيجاد فرص وظيفية لمواكبة التحولات المتسارعة في عدّة اقتصادات رئيسية. ويسهم التفكير المبتكر والعمل الدؤوب والفرص المتأتية من مشاركة رواد الأعمال الواعدين في«مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي» في حل مشكلة البطالة والتغلّب على المسائل الاقتصادية المستعصية التي تواصل منطقة الشرق الأوسط في الوقت الحاضر".

وعلى صعيد مواز، يقدّم روّاد أعمال ممّن فازوا بالدورات السابقة من «مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي»، من مصر والأردن ولبنان، رؤيتهم وتجربتهم الشخصية في مجال إيجاد فرص الأعمال بالمنطقة العربية، كما سيقدم عدد من صنّاع القرار ببلدان الخليج وعدد من بلدان المنطقة رؤيتهم لما يحتاجه روّاد الأعمال الواعدون اليوم لتحقيق النجاح المنشود في الشرق الأوسط. وبعد أمسية إطلاق «مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي» المقرّرة يوم الخميس 29 سبتمبر، يمكن لروّاد الأعمال الواعدين والمتطلِّعين إلى تحقيق طموحاتهم الاشتراك بالمسابقة للفوز بالجائزة الأولى التي تبلغ قيمتها 50,000 دولار أمريكي بما يساعدهم في إطلاق أعمالهم الخاصة، علماً بأن آخر موعد لتقديم الطلبات هو 12 يناير 2012.

التعليقات
لايوجد تعليقات. كن أول المشاركين على انطلاق مسابقة MIT لأفضل خطة عمل في العالم العربي
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------