«الشورى» يقر إفتتاح الجامعات والتوسع في قبول الدراسات العليا ومعالجة مشاكل المبتعثين

مجلس الشورى

 وافق مجلس الشورى أمس الأحد11 ديسمبر2012, على توصيةٍ لصرف مكافآتٍ ماليةٍ شهريةٍ لطلاب كليات المجتمع أسوةً بطلاب الجامعات ومؤسسات التعليم العالي الأخرى.

ويأتي قرار المجلس تأكيداً لقرارٍ سابقٍ صدر عنه قبل نحو أربع سنواتٍ, حيث شدد على أهمية حصول طلاب كليات المجتمع على المكافأة المالية أسوةً بزملائهم في الكليات الأخرى سواءاً الجامعية أو التقنية، ويرى المجلس أن في ذلك تشجيعاً للطلاب على الإلتحاق ببرامج كليات المجتمع التي صممت لتلبية الإحتياجات الوظيفية النوعية لسوق العمل الحكومي والأهلي.
 
وأقر الشورى المطالبة بإفتتاح جامعاتٍ حكوميةٍ في المحافظات وفق جدولٍ زمنيٍ محددٍ، وكذلك إجراء دراسةٍ تقويميةٍ شاملةٍ للسنة التحضيرية من جهةٍ محايدةٍ ورفع نتائجها للمجلس، ودعا المجلس عبر ما أقره أمس إلى رفع كفاءة العمل في الملحقيات الثقافية في الخارج بما يحقق مصلحة الطلاب المبتعثين وأهداف الإبتعاث.
 
ومن توصيات لجنة الشؤون التعليمية والبحث العلمي "سرعة إصدار نظام المجلس الأعلى للتعليم ونظام الجامعات التي وافق عليها المجلس في شهر صفر عام 1429، ونظام الهيئة الوطنية للتقويم والإعتماد الأكاديمي الصادر قبل عامين.
 
 وفيما يتعلق بالمبتعثين, أكد المجلس أن الأعداد المتزايدة للمبتعثين الذين بلغ حسب آخر تقرير اطلع عليه (106) آلاف و95 دارساً ودارسةً، يتطلب من الملحقيات الثقافية رفع كفاءة العمل فيها من خلال زيادة أعداد المشرفين الأكاديميين والمسؤولين الإداريين وتحسين خدمة الرد السريع على أسئلة وإستفسارات الطلاب والطالبات، والإلتقاء بهم في أماكن دراستهم وتجمعاتهم للإستماع إليهم ومعالجة مشكلاتهم.
 
وبرر المجلس قرار التوسع في التعليم العالي ونشره في محافظات المملكة كافة, لما يترتب على ذلك من تنمية المحافظات وتوطين أبنائها فيها وتوفير مقاعد دراسيةٍ لأبناء المحافظات في محافظاتهم، إضافةً إلى تخفيف الضغط الحالي على جميع المناطق، والمحافظة على أعداد طلابها من التضخم، وذلك للقيام بمهامها الأكاديمية والبحثية على الوجه الأكمل وضمان الجودة فيها.
 
 
التعليقات
  • الدكتور/   احمد المنتصر الخياري
    الدكتور/ احمد المنتصر الخياري
    السبت 17 مارس 2012
    مرحبا
إضافة تعليق
  • عدد الاحرف المتبقية:200
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------